sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / صدى الأخبار / التدمير والغرق بانتظار قوافل البحرية الأمريكية

التدمير والغرق بانتظار قوافل البحرية الأمريكية
16 October 2018 04:23 pm


التدمير والغرق بانتظار قوافل البحرية الأمريكية
مصير PQ-17 ينتظر قوافل البحرية الأمريكية الأطلسية" عنوان مقال أندريه بولونين، في "سفوبودنايا بريسا"، حول استعداد الغواصات النووية الروسية لقطع طريق الإمدادات الأمريكية لأوروبا.

وجاء في المقال: تعتزم الولايات المتحدة، رداً على "التهديد المتنامي" من روسيا، إرسال حاملة الطائرات هاري ترومان إلى شواطئ النرويج. وسوف تحميها مجموعة من تسع سفن. آخر مرة ظهرت فيها حاملة طائرات تابعة للبحرية الأمريكية على مقربة من حدودنا البحرية كانت في العام 1987.

تتعلق الزيارة الحالية بتدريبات الناتو "ترايدنت جنتشر" 2018، التي ستجري في أواخر أكتوبر، كما تتعلق بالرغبة في استعراض قدرات حلف شمال الأطلسي أمام موسكو، كما قال الجنرال كيرتس سكاباروتي، القائد العام للقوات المشتركة لحلف شمال الأطلسي في أوروبا، لقناة سكاي نيوز التلفزيونية، وأضاف: "نحن مستعدون ومدربون وسندافع عن الأطلسي".

فهل ستتمكن الولايات المتحدة من نشر القوات والأسلحة، إذا وصلت الأمور إلى حرب واسعة النطاق في أوراسيا، أم أن القافلة الأمريكية محكومة بمصير القافلة القطبية الشمالية بي كيو -17، التي دمرها الألمان خلال الحرب العالمية الثانية؟

في الإجابة عن هذا السؤال، قال كبير الخبراء في مركز الدراسات العسكرية والسياسية بمعهد موسكو الحكومي للعلاقات الدولية، أستاذ العلوم السياسية، ميخائيل ألكسندروف:

تدرس الولايات المتحدة بجدية إمكانية حدوث صراع واسع النطاق مع روسيا. إعلان حزم أمريكا هو أيضا أداة ردع سياسي لموسكو وبكين.
ولكن هنا يجب أن ندرك درجة اعتماد هذا الردع على علم النفس. لأن أمريكا في الواقع، لا تملك الفرصة لنقل قوات كبيرة عبر المحيط.

وهل الميزانية العسكرية الأمريكية عاجزة عن تحمل تكاليف بناء أسطول نقل؟

من المؤكد أن توسيع أسطول النقل سيكلف مبلغا معتبرا. بالإضافة إلى ذلك، يحتاج الأمريكيون إلى مزيد من سفن الحراسة الحديثة. إن بناء سلسلة من هذه السفن لا يتطلب كثيرا من المال فحسب، بل وكثيرا من الوقت... يستغرق الأمر أكثر من عشر سنوات.

ما هي فرص وصول القوافل الأمريكية بوجه عام إلى وجهتها؟

لنكن صادقين، لا أستطيع تصور كيف يمكن حماية عشرات سفن النقل من هجوم هائل بصواريخ مجنحة، ما لم ترفق كل سفينة نقل بمدمرة. هذا أمر مستحيل من حيث المبدأ.
هذا يفضي إلى شيء واحد: لن تتمكن أمريكا من إقامة "جسر" للنقل بينها وبين أوروبا القارية في ظروف الحرب..

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • استهزاء بالعقوبات: 13 دولة تشتري "إس-400" الروسية
  • إخفاق القبة الحديدية: الروس استطاعوا.. إسرائيل لا
  • إيران تجد طريقة جديدة لتلافي العقوبات الأمريكية
  • بالصور.. "زوجة خاشقجي السرية" تخرج من الظل وخديجة تعلق!
  • الإمارات تعيد دبلوماسييها إلى دمشق
  • طريقة مضمونة لتدمير الولايات المتحدة
  • هل ترسل روسيا صواريخها النووية إلى كوبا.. لتبريد الرؤوس الحامية
  • الولايات المتحدة هي التي عُزلت وليس إيران
  • موسكو تخبر الأمريكيين عن خطأ مصيري
  • يُعدّون الجيش الأمريكي لحرب مع روسيا والصين في العام 2019
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • اكتشاف مادة تطيل ريعان "الشباب" للدماغ
  • هل تصبح ترجمة الأفكار إلى كلمات حقيقة واقعة؟
  • ماذا تعني الإشارات التي يرسلها الجسم؟
  • تعرف على أخطر الوجهات السياحية في عام 2019
  • دراسة تدحض اعتقادا سائدا حول أكثر المواقف إحراجا
  • أسامة سعد على تويتر: تهْريج سياسي في زمن الجو ع و الأزمات...
  • مجلس بلدية صيدا برئاسة السعودي هنأ بحلول ذكرى المولد النبوي الشريف وبلدية صيدا رفعت معالم الزينة الليلية واليافطات بالمناسبة
  • ما يجب أن تعرفه وزارة الإقتصاد عن تذاكي بعض أصحاب المولدات
  • أسامة سعد يبحث مع رئيس مصلحة الكهرباء في الجنوب ومدير شركة مراد أوضاع الكهرباء في صيدا
  • مجتهد: الأمير أحمد بن عبد العزيز وصل إلى الرياض سرا والتقى وليد العهد