sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / صدى الأخبار / في السعودية ينتظرون بوتين

في السعودية ينتظرون بوتين
19 September 2018 12:57 pm


في السعودية ينتظرون بوتين
تحت العنوان أعلاه، كتب أناتولي كومراكوف، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول الموضوعات الأساسية التي ستناقش بين موسكو والرياض، النفط والذرة والصواريخ، فما آفاق النجاح؟

وجاء في المقال: في العالم العربي، يتكهنون بتوقيت زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين المعلنة إلى المملكة العربية السعودية، التي تأتي ردا على الزيارة الأولى للملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود إلى روسيا في أكتوبر من العام الماضي. وقد قال المتحدث الرئاسي دميتري بيسكوف، في أوائل سبتمبر، إن مسألة زيارة الرئيس الروسي بدعوة من الملك تجري مناقشتها.

وفي الصدد، قال الباحث في المدرسة العليا للاقتصاد، أندريه كوروتاييف: " ستكون قضايا التنسيق في سوق النفط في قلب المحادثات. على النفط... تعتمد ميزانيات الدول المصدرة. وقد أدرك كلا البلدين في الآونة الأخيرة أن كليهما لا يمكن إلا أن يأخذ مصالح الآخر في الاعتبار، في قطاع النفط. فقد أضر الانخفاض في أسعار النفط البلدين بشدة، فيما جلب التعاون في إطار منظمة أوبك + فائدة كبيرة لكليهما. بالنسبة لمنتجي النفط لدينا، النطاق السعري الأمثل بين 70 و 80 دولارا لكل برميل. ولذلك، فمن المرجح أن الجانب الروسي سيدافع عن ذلك، وهذا يوافق مصلحة المملكة العربية السعودية".

في رأي ضيف الصحيفة، سيكون من الأصعب حل القضايا الأخرى للتعاون الاقتصادي. فقال:" لدينا كثير من اتفاقيات النوايا المختلفة، لكنها لم تتحقق بعد. على سبيل المثال، مسألة شراء إس-400، فهي أقرب إلى الورقة بأيدي السعوديين في المساومة مع الولايات المتحدة، ما يسمح لهم بالحصول على بعض التفضيلات في اقتناء التكنولوجيا الأمريكية".

ومع ذلك، وفقا لكوروتاييف، يبدو التعاون في الصناعة النووية ممكنا تماما. فـ"على حساب الطاقة الذرية، تخطط المملكة العربية السعودية لحل قضايا الطاقة وتحلية المياه. لذلك، لديهم اهتمام حقيقي هنا. ومع ذلك، ففي العلاقات مع هذا البلد، لا يعتمد الكثير على الضرورة الاقتصادية الموضوعية، إنما على جهود جماعات الضغط".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • استهزاء بالعقوبات: 13 دولة تشتري "إس-400" الروسية
  • إخفاق القبة الحديدية: الروس استطاعوا.. إسرائيل لا
  • إيران تجد طريقة جديدة لتلافي العقوبات الأمريكية
  • بالصور.. "زوجة خاشقجي السرية" تخرج من الظل وخديجة تعلق!
  • الإمارات تعيد دبلوماسييها إلى دمشق
  • طريقة مضمونة لتدمير الولايات المتحدة
  • هل ترسل روسيا صواريخها النووية إلى كوبا.. لتبريد الرؤوس الحامية
  • الولايات المتحدة هي التي عُزلت وليس إيران
  • موسكو تخبر الأمريكيين عن خطأ مصيري
  • يُعدّون الجيش الأمريكي لحرب مع روسيا والصين في العام 2019
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • اكتشاف مادة تطيل ريعان "الشباب" للدماغ
  • هل تصبح ترجمة الأفكار إلى كلمات حقيقة واقعة؟
  • ماذا تعني الإشارات التي يرسلها الجسم؟
  • تعرف على أخطر الوجهات السياحية في عام 2019
  • دراسة تدحض اعتقادا سائدا حول أكثر المواقف إحراجا
  • أسامة سعد على تويتر: تهْريج سياسي في زمن الجو ع و الأزمات...
  • مجلس بلدية صيدا برئاسة السعودي هنأ بحلول ذكرى المولد النبوي الشريف وبلدية صيدا رفعت معالم الزينة الليلية واليافطات بالمناسبة
  • ما يجب أن تعرفه وزارة الإقتصاد عن تذاكي بعض أصحاب المولدات
  • أسامة سعد يبحث مع رئيس مصلحة الكهرباء في الجنوب ومدير شركة مراد أوضاع الكهرباء في صيدا
  • مجتهد: الأمير أحمد بن عبد العزيز وصل إلى الرياض سرا والتقى وليد العهد