sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / المحطة الاخبارية / إدلب بانتظار هجوم الجيش السوري.. وأنقرة تستعد

إدلب بانتظار هجوم الجيش السوري.. وأنقرة تستعد
27 July 2018 07:08 pm


علاقات روسيا مع تركيا على المحك"، عنوان مقال إيغور سوبوتين، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، عن الخلافات المحتملة بين أنقرة وموسكو حول سوريا، وحل مشكلة إدلب على وجه التحديد.

وجاء في المقال: يجتمع الرئيس فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان على هامش قمة بريكس في جنوب إفريقيا. أكد ذلك مصدر دبلوماسي لـ"نيزافيسيمايا غازيتا"، موضحًا أن الصراع السوري سيكون في مركز اهتمام الزعيمين، إلى جانب العلاقات الثنائية.
هناك مخاوف من أن تقوم قوات دمشق الرسمية بشن هجوم على الحصن الأخير للمتمردين، والذي يقع في نطاق نفوذ الجمهورية التركية. أنقرة، لا تنكر وجود عناصر متطرفة في إدلب، لكن قلقها مرتبط بمصير البنية التحتية للمعارضة. تعتزم تركيا تقديم مبادرتها بشأن التسوية السلمية في 30 -31 أغسطس في سوتشي، في اجتماع رفيع المستوى في إطار عملية أستانا. وبحسب قناة "الميادين" اللبنانية، تنص هذه الخطة على تشكيل إدارة مدنية في إدلب ووضعها تحت سيطرة "الجيش الوطني السوري"، وهو تحالف معارض تم إنشاؤه بمشاركة نشطة من القادة العسكريين الأتراك.

في الصدد، قال الأستاذ المساعد في جامعة الاقتصاد والتكنولوجيا في أنقرة، طغرل إسماعيل، لـ"نيزافيسيمايا غازيتا: "في سوريا، تتطابق مواقف تركيا وروسيا بشكل أساسي فيما يتعلق بوحدة البلاد، وحدودها. لكن الفكرة الأساسية هي أن الرئيس أردوغان لا يرى مستقبل سوريا مع الأسد. فالمجموعات التي لا تزال تقاوم، تتحرك في محافظة إدلب، التي يمكن القول إنها تحت سيطرة تركيا. فهل يقرر الجانب السوري شن عملية عسكرية هناك مسألة معقدة للغاية ". ووفقا له، يقلق أنقرة ما إذا كانت التشكيلات الكردية ستتفق مع دمشق أم لا.

ومن جهته، قال خبير المجلس الروسي للشؤون الدولية، كيريل سيمونوف: "تخشى تركيا من أن تكون روسيا توصلت إلى اتفاق مع الولايات المتحدة بشأن حل مشكلة الأكراد السوريين؛ والمشكلة الثانية، هي، بالطبع، إدلب. فدمشق مصرّة على عودة كامل الأراضي إلى سيطرتها. على الأرجح، تم التخطيط لعملية ما في إدلب، لكن تركيا سوف تمنع ذلك في أي حال. بالطبع، هناك ما يكفي من المشاكل بين موسكو وأنقرة".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • دمشق تحدد هدف الجيش السوري ما بعد إدلب
  • أمير سعودي أعلن عن مفاجآت فهل تكشفت أم في طريقها إلى الظهور؟
  • الأمريكيون قلّبوا الدفاتر العتيقة لخاشقجي فعلى ماذا عثروا؟
  • ارتفاع كلفة التأمين على ديون السعودية إثر أزمة خاشقجي
  • وزارة الزراعة اللبنانية تنفي وصول الباخرة "رحمة" إلى بيروت
  • الاخبار: لبنان "يتطوّع" لإبعاد التنقيب 25 كيلومتراً داخل أراضيه
  • الكرملين: العمليات الإسرائيلية في سوريا خرق لسيادة هذا البلد
  • إدلب بانتظار هجوم الجيش السوري.. وأنقرة تستعد
  • المؤمن البريء" يكسر الجرّة بين ترامب وأردوغان
  • وزير الداخلية اللبناني يناشد العاهل السعودي
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • أسامة سعد خلال اتصال مع وزير البيئة : الروائح الكريهة والأضرار الناتجة عن معمل النفايات لا تزال مستمرة على الرغم من انقضاء المهل التي حددتها الوزارة ل
  • اختفاء خاشقجي وابتسامة القذافي الساخرة
  • دمشق تحدد هدف الجيش السوري ما بعد إدلب
  • أمير سعودي أعلن عن مفاجآت فهل تكشفت أم في طريقها إلى الظهور؟
  • ارتفاع كلفة التأمين على ديون السعودية إثر أزمة خاشقجي
  • واشنطن بوست": إذا كانت الاستخبارات الأمريكية تعلم بما يحاك لخاشقجي فلماذا لم تحذره؟
  • بذور الكتان تحمي من مرض مميت
  • أوراق اليانصيب لم تجد في حل مشكلة ديونه لذلك قرر ‏حرق نفسه!
  • الفساد من فوق والفساد من تحت
  • لغتنا الثانية تحرضنا على الكذب