sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / المحطة الاخبارية / تناغم روسي فرنسي في مجلس الأمن بشأن إيران

تناغم روسي فرنسي في مجلس الأمن بشأن إيران
06 January 2018 08:25 pm


كشف اجتماع عقده مجلس الأمن الدولي أمس لبحث الوضع في إيران، عن عزلة واشنطن المتزايدة إزاء الملف الإيراني، في حين دخلت فرنسا بقوة بجانب روسيا ودول أخرى على خط التصدي للمنطق الأمريكي.

وإن لم تخل كلمة فرانسوا ديلاتر، السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة، من التعبير عن القلق إزاء العنف الذي أعقب الاحتجاجات، وعدد الضحايا والاعتقالات في صفوف المتظاهرين، ومناشدة السلطات الإيرانية ضمان الحقوق والحريات الأساسية في البلاد، إلا أن بقية الرسالة الفرنسية كانت مناقضة تماما لمطامح واشنطن.

فبعد تشديده على أهمية الحفاظ على اتفاق إيران النووي، الذي تعكف الإدارة الأمريكية على تقويضه عمليا، أكد ديلاتر أن تطورات الأيام الأخيرة مهما كانت مقلقة، لا تشكل تهديدا للسلم والأمن الدوليين، عكس ما زعمت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي في بيان لها عشية اجتماع مجلس الأمن.

ودعا المندوب الفرنسي إلى ضرورة إيجاد رد مناسب على الأزمة الإيرانية الحالية، ما يعني عدم التغاضي عن "مخاطر استخدام العنف ضد متظاهرين سلميين"، لكن في الوقت ذاته، " الاحتراز من أي محاولات لاستغلال هذه الأزمة لمصالح شخصية، لأن ذلك سيغذي التوجهات المغالية وسيأتي بنتائج معاكسة تماما لما هو مرجو".

وحذر من التدخل في الشؤون الإيرانية، وقال إن "التغييرات في إيران لن تأتي من الخارج، بل من الشعب الإيراني نفسه"، مؤكدا أن "من حق الإيرانيين أنفسهم ولا أحد غيرهم الدخول في حوار سلمي، يجب أن يقوم على احترام الحقوق والحريات الأساسية للشعب الإيراني".


وتناغمت هذه المواقف إلى حد بعيد مع ما قاله مندوب مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، الذي اعتبر أن هدف واشنطن من الاجتماع ليس حماية حقوق الشعب الإيراني بل تقويض الاتفاق النووي.

ودعا نيبينزيا، إلى ترك إيران في التعامل مع مشاكلها الداخلية، مؤكدا أن بحثها إهدار لطاقة المجلس، الذي يجب أن يلتفت إلى نقاش حول عملية السلام في الشرق الأوسط، بدلا من الانخراط في زعزعة الاستقرار في إيران أو أي بلد آخر.

وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كان قد أكد على أهمية إبقاء الحوار مع طهران، محذرا من أن نبرة الخطابات الأمريكية والإسرائيلية والسعودية بشأن إيران تميل إلى حرب.

المصدر: وكالات

متري سعيد

 


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • حماس تتهم إسرائيل بتفجير سيارة مفخخة استهدف أحد قيادييها في صيدا اللبنانية
  • إصابة قيادي في حماس جراء تفجير سيارة مفخخة في صيدا
  • الدفاعات السورية تتصدى لـ3 اعتداءات إسرائيلية في القطيفة بريف دمشق
  • ما هو السر الخطير الذي قاله الرئيس الفرنسي لرئيس تركيا بشأن روسيا
  • تناغم روسي فرنسي في مجلس الأمن بشأن إيران
  • كهرباء لبنان: إستمرار إضراب النقابة يخفض الإنتاج ويعرقل تصليح الأعطال
  • إلى موظفي سعودي أوجيه: مستحقاتكم ستدفع قريباً خاص
  • قائد الجيش الروسي: عائدون إلى سوريا بقوة ستدمر كل المنظمات الإرهابية
  • نيويورك تايمز تكشف تفاصيل جديدة عن احتجاز الحريري بالرياض: كان ممنوعا من لقاء زوجته وأولاده
  • البرلمان الإيراني يناقش الاعتراف بالقدس عاصمة أبدية لفلسطين
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • أسامة سعد وحنا غريب يدعوان لجعل الانتخابات محطة على طريق إنجاز التغيير الديمقراطي الحقيقي
  • ​أسامة سعد​"التنظيم سيخوض المعركة الانتخابية لأنها تعتبر محطة نضالية لتحقيق التغيير الذي يستحقه المواطن اللبناني".
  • سعد مستقبلاً علي بركة: العدو الصهيوني هو المسؤول عن محاولة اغتيال كادر حماس في مدينة صيدا
  • انتخابات صيدا: مقعد شاغر للمفاجآت
  • حركة حماس شكرت كل من دان محاولة اغتيال حمدان: لن نتراجع عن أهدافنا
  • الحريري التقت ضو والسعودي وشحادة والحسن والمفتي الحبال والمقدح ووفداً من 'المعهد الجامعي
  • حماس تتهم إسرائيل بتفجير سيارة مفخخة استهدف أحد قيادييها في صيدا اللبنانية
  • حزب الله دان تفجير صيدا: للإلتفاف حول الأجهزة الأمنية المولجة بحماية أمن المواطنين
  • بركة دان انفجار صيدا: اعتداء على سيادة لبنان وحريصون على السلم الاهلي فيه
  • جميل حايك استنكر انفجار صيدا: بصمات العدو الإسرائيلي واضحة