sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / ملفات ومتفرقات / خبراء: "الإنسان 2.0" سيعيش تحت الماء قريبا

خبراء: "الإنسان 2.0" سيعيش تحت الماء قريبا
12 November 2017 11:33 am


يستحضر العقل عند الحديث عن العيش تحت الماء صورة حوريات البحر، لكن أحد الخبراء توقع أن يصبح العيش تحت الماء واقعا حقيقيا مستقبلا.

ويعتقد سيمون إيفيتس، خبير العمليات الفضائية في Blue Abyss، أكبر منشأة أبحاث للبحار العميقة والفضاء في العالم، أن العلماء قد يكونوا قادرين على توجيه التطور التكنولوجي نحو تمكين البشر من قدرات عظمى.
وفي حديثه خلال مؤتمر عقد هذا الأسبوع في لشبونة، ادعى إيفيتس أنه من خلال إجراء تعديلات صحيحة، يمكننا "رؤية جزء من المجتمع يتحول للعيش في المحيطات مستقبلا".

وتركز أبحاث إيفيتس حاليا على كيفية تعديل أجسام رواد الفضاء من أجل الرحلات إلى الفضاء، لكنه يعتقد أن هذا البحث يمكن أن يتوصل إلى كيفية تحسين حياة البشر مستقبلا.

ويطمح إيفيتس من خلال المشروع الذي كان محل نقاش خلال المؤتمر والذي يسمى "الإنسان 2.0"، إلى أن يتمكن البشر من العيش في المحيطات من خلال إجراء بعض التعديلات الوراثية التي "ربما من خلالها سينتهي بنا الأمر مع تجاويف كبيرة داخل الصدر ويكون لدينا مجموعة من الخياشيم الداخلية".

ولم يكن إيفيتس الوحيد الذي يطمح لمثل هذه التعديلات الغريبة، حيث تحدث بريان جونسون، مؤسس "Kernel"، وهي شركة ناشئة لتطوير رقائق الدماغ، بشأن هذه الأفكار خلال المؤتمر ذاته، قائلا إنه يتوقع في غضون 15 إلى 20 عاما، أن يكون هناك مجموعة قوية من الأدوات الجاهزة للاستخدام بما فيه الكفاية لاجراء تعديلات على الدماغ البشري للوصول إلى هذه الطموحات الخارقة.

ومن خلال التكنولوجيا الحديثة سيصبح بالإمكان الحصول على ذاكرة مثالية وإمكانية حذف بعض الذكريات وزيادة معدل التعلم وغيرها من الميزات، وذلك عن طريق رقائق يتم تصميمها بطريقة تسهل دمجها في الدماغ.

المصدر: ديلي ميل

فادية سنداسني  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • لبنانيون يرفعون دعوى قضائية لوقف عرض مسلسل "الهيبة"
  • بيضة واحدة كفيلة بخفض الإصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب
  • فيروز تغني لأجل فلسطين: "إلى متى يا رب".. بعد 50 سنة من "زهرة المدائن"
  • لدغة البعوض تدمر النظام المناعي البشري
  • كثرة التقاط الصور تمحو الذكريات!
  • حمض دهني يخفض خطر الموت المبكر إلى النصف!
  • الاكتئاب يضاعف خطر الموت بأي سبب لدى المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية
  • الوقوف المستمر في العمل خطر قد يرسلنا إلى القبر مبكرا!
  • المرتب المثالي لحياة سعيدة!
  • احذروا تناول هذه الأطعمة!
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • أسامة سعد يستقبل أشرف دبور ويتلقى اتصالاً من عزام الأحمد
  • احياء ذكرى ثالث القيادي في التنظيم الشعبي الناصري الفقيد محمد العسيلي في حسينية صيدا
  • الامتحانات الرسمية بصيدا تجري بأجواء هادئة وإجراءات امنية مشددة
  • سوريا تعترف باستقلال أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية وتقيم معهما علاقات دبلوماسية على مستوى السفراء
  • الأمم المتحدة تطالب السعودية بالكشف عن مصير معتقلين بينهم أمير!
  • انفجارات في غزة جراء قصف الطيران الإسرائيلي للقطاع
  • السعودية تكذّب رواية الرئيس الفرنسي بشأن احتجازها الحريري
  • لبنانيون يرفعون دعوى قضائية لوقف عرض مسلسل "الهيبة"
  • «انتحاريان» في صيدا والضنية
  • البزري التقى وفد لجنة القدس