sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / الملف الفلسطيني / رفع التدابير الامنية بمحيط عين الحلوة بعد فرار ارهابيين منه

رفع التدابير الامنية بمحيط عين الحلوة بعد فرار ارهابيين منه
21 September 2017 10:55 am


رجّحت معلومات خاصة لـ"الجمهورية" أن تكون وجهة المطلوبين نعيم النعيم و​أحمد الصالح​ اللذين فرا من ​مخيم عين الحلوة​ إما سوريا أو أن يكونا ما زالا في لبنان بانتظار تنفيذ أوامر للقيام بعمل تخريبي، علماً أنهما من خلية "أبو خطاب" الإرهابية، أو أن يكونا داخل المخيم لكن في مكانٍ مخفي، وقد رفع ​الجيش اللبناني​ بالتوازي من تدابيره وإجراءاته الأمنية في محيط المخيم لمنع دخول أو خروج أيٍّ من المطلوبين الإرهابيين من المخيم وإليه. وأوضحت مصادر مطلعة على الأوضاع في مخيم عين الحلوة لـ"الجمهورية" أنّه الى جانب الإحتمالات المطروحة حول فرار، هناك احتمال بأنّهما قد لا يزالان في المخيم لكن خارج البقعة التي يراقبها الجيش حيث يتجمّع الإرهابيون، إذ إن الإجراءات الأمنية مشددة وفرضية الإفلات منها مستبعدة.
وفي السياق، نفت مصادر أمنية موثوقة لـ"الجمهورية" أن يكون الإرهابي التكفيري صالح أبو السعيد قد هرب معهما، مشيرةً الى أنه شوهد في حيّ الطوارئ وهو الحيّ الذي يتوارى فيه "أبو خطاب" و​شادي المولوي​ والعشرات من الارهابيين، بحماية ​هيثم الشعبي​، علماً أنّ "أبو خطاب" والمولوي غابا عن التحرّك والتزما التخفّي في أحد المنازل بإشراف الشعبي ومجموعاته الإرهابية.

وأشارت المصادر الى أنه "من الاحتمالات المطروحة أن يكون الصالح ونعيم فرّا بهويّتين مزوّرتين بعدما بدّلا في مظهريهما الخارجيّين من حيث قص اللحى والشوارب وتغيير ملابسهما"، كاشفةً أنها تملك معلومات مؤكدة أنهما لم يصلا الى تركيا أو المانيا كما تردّد في المخيم، وإنما تعتقد أنهما وصلا الى سوريا أو ما زالا في لبنان تحضيراً لعمل أمني تخريبي.
 


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • إجراءات أمنية جديدة على شاحنات نقل النفايات من عين الحلوة
  • تجميد العمل بالاطار الفلسطيني المشترك بصيدا اثر الخلافات بين فتح وحماس
  • انفجارات في غزة جراء قصف الطيران الإسرائيلي للقطاع
  • القوى الفلسطينية بصيدا تواجه تحديا في استكمال إعادة بناء حي الطيرة
  • فتح:الصفقة الجيدة التي يمكن القبول بها هي صفقة اقامة الشعب الفلسطيني لدولته المستقلة
  • اضراب عام في المخيمات الفلسطينية في لبنان بذكرى النكبة
  • فتح: حجم التحدي الاميركي والاسرائيلي يتطلب مواقف جذرية برفض صفقة ترامب
  • منظمة التحرير الفلسطينية أعلنت إضرابا عاما في الأراضي الفلسطينبة غدا حدادا
  • اغتيال عالم طاقة فلسطيني في ماليزيا.. و"حماس" تتهم الموساد الإسرائيلي
  • موسى: الشعب الفلسطيني سيواصل نضاله ولن يتنازل عن حق العودة
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • أسامة سعد أجاب عن أسئلة المواطنين في لقاء حواري مباشر عبر صفحته على الفايسبوك
  • سر النجاح وامتلاك الثروة يكمن في حمضك النووي!
  • ثورة في أساليب التعليم.. الواقع الافتراضي في المدارس الروسية!
  • السعودي ووفد جمعية أصدقاء زيرة وشاطىء صيدا شكروا قائد الجيش لدعمه إنشاء أكبر وأول حديقة مائية في المنطقة خلف زيرة صيدا
  • أسامة سعد يستقبل المطران حداد ويتباحثان في الشؤون الوطنية والحياتية
  • البزري: آن الأوان لإجراء دراسة تقييمية لكافة الملفات البيئية في صيدا
  • التفكير السلبي عند الاستيقاظ يهدد الصحة العقلية
  • وزير الداخلية اللبناني يناشد العاهل السعودي
  • بلدات النبطية تغرق بالنفايات والاتحاد عاجز يعتمد سياسة ادارة الظهر
  • إجراءات أمنية جديدة على شاحنات نقل النفايات من عين الحلوة