sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / جدار الصمت / رويترز: اشتداد القتال في العوامية بالسعودية وسط نزوح الأهالي

رويترز: اشتداد القتال في العوامية بالسعودية وسط نزوح الأهالي
01 August 2017 11:42 pm


كشفت مصادر إعلامية سعودية عن قيام قوات الأمن بتأمين خروج الأهالي من بلدة العوامية في وقت ذكرت فيه وكالة رويترز أن الاشتباكات اشتدت بين قوات الأمن ومسلحين في الأيام الأخيرة.


وذكر موقع "سبق" السعودي أن قوات الأمن أجلت السكان من العوامية بمحافظة القطيف شرق المملكة، يومي السبت والأحد الماضيين، عبر عدة طرق، وشهدت النقاط الأمنية خروج أعداد كبيرة من العائلات. فيما ذكرت "رويترز" أن مئات السكان اضطروا إلى الفرار من القتال.
وذكرت "سبق" أن أمير المنطقة الشرقية، سعود بن نايف، أمر بإرسال تلك العائلات إلى محافظة القطيف وتقديم مساعدات لها.

وظهرت دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي لتوفير مأوى للأسر النازحة.

وذكرت صحيفة "الحياة" أن إمارة المنطقة الشرقية تلقت طلبات من سكان ومزارعين في العوامية لمساعدتهم على الخروج بعيدا عن الاشتباكات.

ونقلت الصحيفة عن محافظ القطيف المكلف، فلاح الخالدي، قوله: "تم التعاقد مع عدد من الشقق المفروشة في مدينة الدمام لإيواء الراغبين في الخروج من الأحياء المجاورة لحي المسورة وسط العوامية".

وتحاول السلطات السعودية، منذ شهر مايو/أيار الماضي، هدم الحي القديم في العوامية بهدف منع المسلحين من استخدام أزقته للإفلات من قبضة السلطات.

ويتهم نشطاء محليون قوات الأمن السعودية بإجبار مئات السكان على الخروج من العوامية بإطلاق النار بشكل عشوائي على المنازل والسيارات، وهو ما تنفيه السلطات.

وذكرت وكالة "رويترز" أن موقع "مرآة الجزيرة" الإخباري، نقل عن السكان المحليين في العوامية قولهم إن الحياة في البلدة باتت لا تحتمل.

وقال التلفزيون الرسمي إن السلطات دعت النازحين للتوجه إلى مقر المحافظة لطلب مساكن مؤقتة أو الحصول على تعويض عن المنازل التي اضطروا لتركها.

وفي البحرين، شهدت بلدات أبو صيبع والشاخورة وشهركان وبوري والبلاد القديم عالي، يوم أمس الاثنين 31 يوليو/تموز، تظاهرات غاضبة منددة بما وصف بـ"جرائم النظام السعودي" بحق أهالي العوامية.

وتشهد العوامية، وهي جزء من محافظة القطيف المنتجة للنفط، التي يعيش فيها أقلية شيعية، اضطرابات وهجمات مسلحة بين الحين والآخر ينفذها مسلحون يشتبه بأنهم متشددون على قوات الأمن منذ احتجاجات الربيع العربي في 2011.

المصدر: سبق+ رويترز + منامة بوست

إينا أسالخانوفا  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • رويترز: اشتداد القتال في العوامية بالسعودية وسط نزوح الأهالي
  • مقتل فلسطيني وإصابة 52 آخرين على خلفية إغلاق الأقصى أمام المصلين
  • عشرات الإصابات في اشتباكات بعد صلاة العصر في المسجد الأقصى
  • إطلاق جندي إسرائيلي أجهز على فلسطيني جريح ووضعه في "حبس منزلي
  • أوقاف القدس تعلن فقدانها السيطرة الكاملة على الأقصى
  • إسرائيل تحول الأقصى ثكنة عسكرية وتمنع إقامة صلاة الجمعة
  • مقتل فلسطيني برصاص جنود إسرائيليين قرب رام الله بحجة محاولته تنفيذ عملية طعن
  • إصابة عشرات الفلسطينيين بمواجهات بعد عملية باب العامود
  • ضربة للتحالف تدفن 20 مدنيا تحت الأنقاض في الموصل
  • مقتل فلسطيني وإصابة أربعة آخرين برصاص إسرائيلي شمال قطاع غزة
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • أنباء عن تهديد بقصف صيدا وسط تصاعد الاقتتال في مخيم عين الحلوة
  • القوة المشتركة تستعد للانتشار بحي الطيرة في مخيم عين الحلوة بعدوقف اطلاق النار
  • رصاص القنص بعين الحلوة يصيب منزل النائب الراحل مصطفى سعد
  • الجيش السوري وحزب الله يتقدمان والجيش اللبناني يعيد تمركز قواته في الجرود
  • اتفاق على وقف لاطلاق النار وتثبيته بعد البحث حول تفاصيل انتشار القوة الامنية المشتركة
  • ​أسامة سعد​ يدعو الى ضرورة وضع حد لاشتباكات مخيم عين الحلوة
  • انتهاء اجتماع القيادة الفلسطينية دون الاعلان عن وقف اطلاق النار
  • مصدر فلسطيني: اجندات خارجية تحرّك الارهابيين
  • السعودي يطلق صرخة ضمير من بلدية صيدا لوقف فوري لإطلاق في مخيم عين الحلوة محذرا من تداعيات إستمرار الإشتباكات على صيدا ومنطقتها
  • اجتماع القيادة الفلسطينية لمناقشة وقف اطلاق النار بعين الحلوة