sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / عالم حواء / خطوة بخطوة.. تعلّمي كيف تثقين بنفسك!

خطوة بخطوة.. تعلّمي كيف تثقين بنفسك!
28 July 2017 09:11 pm


أن تكوني قادرة على إدراك جوانب القوى والضعف عندكِ، وتتسمين بالنشاط، ولين الجانب، متعاونة ومتفائلة، ثابتة الخطى، مستمعة جيدة لغيركِ، اجتماعية ومثقفة، متصالحة مع ذاتكِ، كلها معايير تحتاجينها لتكوني امرأة واثقة من نفسكِ.
وقد أجمع العلماء على أن المرأة كي تعتدّ بنفسها عليها أن تتحلى بالصبر والشجاعة عند المواقف الصعبة، ودائماً ما تضع نفسها في صورة حسنة دون تكلُّف، تهتم بمظهرها، ولا تجلس مع من يقلّل من شأنها.
فمن أين تستمد المرأة ثقتها بنفسها؟

من ناحيتها، أوضحت الدكتورة في علم النفس الإعلامي سهير السوداني أن ثقة المرأة بنفسها لا تأتي مرة واحدة، إنما تُبنى “لبِنة لبِنة” منذ صغرها.
وقالت: “إن أسرة الفتاة هي من تصنع لها مرآة اجتماعية وتمكّنها من مساندتها، فإما أن تقدم لها ثقة مضخّمة زائدة عن حدها أو مقزّمة لا تستحقها، وكلتاهما تضرّان بها، في ما لو نالتها على مقاسها فستكون محظوظة”.
وأكدت السوداني أنه من أكثر الأشخاص المؤثرين في بناء ثقة الفتاة بنفسها هو “الأب”، فكلما كان والدها قوياً ازدادت ثقتها بنفسها، وترفع منها بمعرفتها وعلمها واحترامها لذاتها، فهو خير من يسندها.
وبحسب السوداني، إذا نشأت الفتاة في هامش حرية يسمح لها بالتحرك والحركة زادت ثقتها، بخلاف نشوئها في بيئة صارمة وخانقة مقيِّدة لحريتها، فتلك الثقة تتقلص.
هناك شخصيات قديرة كان لآبائهن دور هام في احتلالهن مراكز عليا، مثل بناظير بوتو، وتاتشر، وأنديرا غاندي.

لماذا يُعجب بعض الرجال بالمرأة الواثقة بنفسها؟

أوضحت السوداني، أن الرجل غالباً ما تُعجبه المرأة التي تتناسب مع شخصيته، فإذا كان صاحب ثقة عالية بنفسه، تُعجبه الفتاة الواثقة كي يستطيعا شقّ طريقهما في الحياة وتربية أولادهما بسهولة.
أما الرجل ضعيف الشخصية فهو يكره الواثقة بنفسها كي تنصاع لأوامره ويمارس سلطته عليها، وتقبل بأوامره اللامنطقية.
وختمت حديثها بالقول: “إن الفتاة ترتفع ثقتها بنفسها إذا شقّت طريقها بين الرجال بينما يسندها رجلٌ، وتتقلص ثقتها بنفسها إذا شقت طريقها بين الرجال وتسندها امرأة، لأن أمّها لا تستطيع وحدها مجابهة جميع الرجال، بعكس والدها الذي يستطيع مجابهة الرجال وحمايتها”.
(فوشيا)  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • السيد نصرالله يحذّر من اللعبة الاميركية في لبنان
  • احذف هذه الرسالة فورا حال تلقيها!
  • المرتب المثالي لحياة سعيدة!
  • احذروا تناول هذه الأطعمة!
  • حلم أميركي - إسرائيلي بـ«17 أيار مائي - نفطي مع لبنان»
  • أسامة سعد في احتفال الذكرى 33 لتحرير صيدا من الاحتلال الصهيوني: الشعب الذي حرر الأرض من الاحتلال قادر على تغيير النظام الفاسد
  • لقاء مطول عقد بين البزري وبسام حمود
  • هل سبق أن عانيتم من الوسواس القهري؟ تعرّفوا على أسبابه وطرق علاجه
  • الحريري "بقّ البحصة"... وشظاياها تطال التحالفات المفترضة!
  • السلاح الروسي الجديد الذي يخشاه الجيش الأمريكي (فيديو)