sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / كوارث و حوادث / أكبر مأساة تشهدها البرتغال منذ سنوات.. حرائق غابات تودي بحياة 62 شخصا

أكبر مأساة تشهدها البرتغال منذ سنوات.. حرائق غابات تودي بحياة 62 شخصا
18 June 2017 11:49 pm


الحرائق تقض مضاجع البرتغال
لقي 62 شخصا مصرعهم وأصيب نحو 60 آخرين بجروح جراء حرائق غابات عنيفة في منطقة ليريا بوسط البرتغال، بحسب السلطات.


واندلع الحريق يوم 17 يونيو/حزيران بعد الظهر في منطقة بيدروغاو غراندي وسط البلاد، وحاصرت النيران عددا من الضحايا في سياراتهم عندما كانت تسير على طريق قريب.

وقال وزير الدولة البرتغالي للشؤون الداخلية جورجي غوميز صباح اليوم الأحد 18 يونيو/حزيران إن حصيلة الضحايا ارتفعت إلى 62 قتيلا و59 جريحا، وإن "النيران تنتشر على 4 جبهات وبعنف شديد".

وأوضح غوميز أن 22 شخصا تفحموا داخل سياراتهم بعد أن وجدوا أنفسهم محاصرين من النيران على الطريق بين فيغيرو دوس فينوس وكاستانييرا دي بيرا، فيما قضى 3 آخرون اختناقا من جراء دخان الحريق.

وأكد رئيس الوزراء البرتغالي أنطونيو كوستا أمام مقر الدفاع المدني في لشبونة: "للأسف، أنها بلا شك أكبر مأساة شهدناها منذ سنوات على صعيد حرائق الغابات". وأشار كوستا إلى أن "حصيلة الضحايا قد ترتفع"، مضيفا أن "الأولوية هي إنقاذ من هم في خطر".

وتضرر جراء الحريق عدد من القرى، حيث تم وضع خطة إخلاء بحسب ما أوضح رئيس الوزراء.

وأضاف كوستا أنه سيتم إعلان الحداد الوطني قريبا.

ولم يتم بعد تحديد حجم الأضرار بشكل كامل.

وتوجه الرئيس البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوسا إلى مكان الحريق وقدم تعازيه إلى أسر الضحايا "مشاركا اياهم آلامهم باسم جميع البرتغاليين".

وثمن الرئيس البرتغالي جهود رجال الإطفاء مشددا على أنه ونظرا للظروف فإن "ما تم عمله هو أقصى ما بالإمكان".

ويشارك في إطفاء الحرائق حوالى 600 رجل إطفاء و190 سيارة، حيث كانوا يعملون طوال ليل السبت إلى الأحد لمكافحة الحريق.
وأكد جان كلود يونكر، رئيس المفوضية الأوروبية استعداد الاتحاد الأوروبي لتقديم مساعدة للسلطات البرتغالية في مكافحة الحرائق.

وقد أرسلت إسبانيا اليوم طائرتين لمكافحة الحرائق بغية تقديم المساعدة لفرق الإطفاء البرتغالية.

المصدر: أ ف ب

ألكسندر توميلين  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • أكبر مأساة تشهدها البرتغال منذ سنوات.. حرائق غابات تودي بحياة 62 شخصا
  • جريمة مروعة: قبل أيام من تخرّجه.. المهندس روي قُتل على اوتوستراد الدورة!
  • حادث سير مروع.. 4 أشقاء قضوا في نفس الحادث
  • سيارة تصدم شاباً وتهرب عند كورنيش صيدا البحري
  • المياه قد تغمر أجزاء من أوروبا نهاية القرن الجاري
  • زلزال مدمر يضرب وسط إيطاليا ووقوع قتلى وجرحى
  • سيارة تصدم رجلا في صيدا والقوى الامنية توقف السيارة بعد هروبها
  • تقاطع الموت في صيدا يحصد المزيد من حوادث السير
  • الأمطار تغرق باريس والمتضررون بالآلاف
  • زلزال بقوة 6.7 درجات يضرب غرب الإكوادور
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • فيسبوك تزيل المقالات الفورية من تطبيق مسنجر
  • إحذر إخبار طفلك بأنه ذكي!
  • جمال حسناء أوكرانية تسبب بتوقيفها في تركيا!
  • بهية الحريري:لا استقرار ولا اعتدال بدون عدل ومساواة بالحقوق والواجبات
  • البحرين مستعدّة للتطبيع العلني و"إسرائيل" تريد السعودية أولاً
  • مخيم عين الحلوة قد يشهد عملية امنية خاصة تستهدف أبرز المطلوبين
  • رفع التدابير الامنية بمحيط عين الحلوة بعد فرار ارهابيين منه
  • أسامة سعد: من المعيب قطع المياه عن صيدا من دون أي مبرّر إلا سوء الإدارة والإهمال والفساد
  • التنظيم الشعبي الناصري يشارك في حفل تدشين مشاريع تنموية في مخيم عين الحلوة
  • مجلس بلدية صيدا برئاسة السعودي هنأ برأس السنة الهجرية