sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / / الحقيقة التي نبحث عنها كامنة في عقولنا

الحقيقة التي نبحث عنها كامنة في عقولنا
08 September 2012 12:47 pm


أن وعينا كفيل بأن يعيد لنا الرأفة من العبودية التي تصنع لنا من العسل المسموم فقط
علينا استخدام السوط لجلد أعماقنا فاللسوط قوة سحرية بالتأثير على الخنوع والخضوع ولا يمكن لنا العبور الا بالعمل .. فالقيود والأغلال أسوء من الموت أحيانا"

أن تحولنا الى ملاذ آمن للشر يجعلنا نقع ضحية الشرك والشائعات فينتهي أمرنا بأن نصبح أخطر على أ نفسنا من الشر نفسه فيصبح لدينا المادة والارادة لزيارة جهنم ..ونحن لانود مواجهة الشيطان ..!؟

ايها الناس لا تدعوا المسرح السياسي يلهيكم ويأخذكم الى اللامكان .. فقط صوبوا عيونكم على الهدف وليكن هناك نقطة انطلاق ..

يمكنم أن تحبوا الحياة التي تعيشونها أو أن تعيشون الحياة التي تحبونها
بقلم نزيه عساف  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • خارجية روسيا: ضبط حاويات وقنابل كيميائية مصدرها ألمانيا وبريطانيا بدوما
  • لودريان: مستعدون لبذل الجهود للتوصل إلى حل سياسي في سوريا
  • جمعية أكاديمية لبنان للتدريب تطلق دوراتها المجانية لذوي الاحتياجات الخاصة
  • صدى صيدا للصوت الغائب الذي نرى أنه الأكثرية الصامتة في لبنان.
  • WoodenBakery - Saida Hlalieh لألنا انت ال.أهم
  • bitar .pc تعبئة كافة طلبات الفيزا / تأشيرات الدخول مع كافة السفارات
  • جمعية المواساة ..مركز الدكتور نزيه البزري للرعاية الصحية الاولية
  • نحن أسرى بلا قضبان نحيا بالسجون المفتوحة..؟
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • اغتيال عالم طاقة فلسطيني في ماليزيا.. و"حماس" تتهم الموساد الإسرائيلي
  • بهية الحريري: كل لبنان يترقب معركة صيدا ..وصيدا ' قدها وقدود ' وستقول كلمتها في 6 أيار
  • البزري التقى وفد حركة حما س
  • السعودي رعى إفتتاح مهرجان الربيع في صيدا على واجهة مدينة الرئيس الشهيد رفيق الحريري الرياضية
  • منسق الأمم المتحدة لإسرائيل: إطلاق النار على الأطفال أمر مخز!
  • حزب الله إستقبل وفدا' قياديا' من حركة حماس
  • رسالة من الجماعة الإسلامية الى تيار المستقبل: لا تحرّموا ما كنتم تحللوه لانفسكم !
  • موسكو ترفض بشدة محاولات تدمير وتقسيم سوريا
  • مقتل 4 فلسطينيين وإصابة 645 آخرين برصاص الجيش الإسرائيلي في غزة
  • أردوغان: توجد خطط لإعادة تركيبة منطقتنا انطلاقا من العراق وسوريا